عندما يقولون لك كلاما لا يعجبك أو كلاما يجرح مشاعرك !

كيف ترد على من يقول لك كلاما لا يعجبك أو كلاما يجرح مشاعرك
من منا لم يوجه إليه الإنتقاد بسبب تصرف ما أو فقط التعبير عن رأيه الشخصي، من منا لم يوجه أيضا الإنتقاد للآخرين..
طالما لازلت على قيد الحياة فالإنتقاد موجود دوما، وقد يصدر من أناس قد تتعامل معهم بشكل شبه يومي: كالعائلة، الأصدقاء، زملاء العمل أو الدراسة، مدير العمل...
اكتشاف الطرق الإيجابية للتعامل مع الإنتقاد بشكل فعال هو ما سيساعدك على أن تصبح شخصا أفضل وبذلك تكتسب احترام نفسك واحترام الآخرين وتُكَون المزيد من العلاقات الإيجابية في حياتك.. 

طرق الرد على الإنتقاد بشكل ايجابي :



كيف ترد على من يقول لك كلاما لا يعجبك أو كلاما يجرح مشاعرك !

1. الحفاظ على هدوئك والتأمل في ما قيل : عندما نستجيب باندفاعية للنقد الموجه لنا، أو ندخل في جدال "عقيم" مع الآخرين تقل حظوظ  التعقل وإدراك ما الذي يجري حولنا، ويصبح عقلنا "العاطفي" هو من يتحكم بردود أفعالنا، الهدوء والتأمل في ما قيل، قد يساعدك على أن تكون أكثر تركيزا وبذلك تمتلك حرية اختيار الطريقة الأنسب للرد..
2. التنفس بعمق :  أخد بعض الأنفاس العميقة سيكون مفيدا في تهدئة نفسك وتخفيف الضغط الحاصل، كما سيساعدك على التعامل مع الموقف بشكل أفضل وتلقي النقد بأقل حساسية ودفاعية..
3. لاتقاطع الشخص الذي يوجه إليك النقد : تأكد أنك فهمت ماقاله جيدا، اسأله أسئلة مفتوحة إذا ما كان لديه أي انتقادات أخرى يرغب بطرحها،  تظهر هذه الطريقة ترحيبك للنقد وأنك ليس لديك مشكل مع نفسك وترى في انتقاد الآخرين لك فرصة لتحسين شخصيتك..
4. تجنب  الغضب ولا تبدأ بالدفاع عن نفسك : كن صادقا مع نفسك، واسأل نفسك : هل ماقاله الشخص لي يحمل شيئا من الحقيقة، يمكنك بعد الإنصات إلى الشخص جيدا تقييم نقده، فإذا كان النقد بناءً، فسوف تستفيد من المعلومات التي قدمها لك و ستتطور العلاقة بينكما، أما إذا كان نقده هداماً ويهاجمك فحسب، يمكنك آنداك أن تعرف أنك تتعامل مع شخص  يسعى  إلى تدميرك، يمكنك عندئد  ببساطة أن تتجاهل ما يقول..
5. إذا اكتشفت أن النقد الموجه لك بناء  أو يحمل لك شيئا من الحقيقة : تقبله و اذا كان الأمر مناسبا عبر عما ستفعله بهذا الشأن : 
يمكنك أن تقول مثلا " أفهم ماتقصده " أو "لم أكن مدركا لهذا الأمر" " نعم ، فكرة رائعة " أو "مستقبلا سأحاول أن..."
6. في حالة عدم اتفاقك، أو عدم تأكدك من الموافقة على النقد : يمكنك أن تقول مثلا : "لست أدري هل أتفق معك ، لماذا تقول هذا " أو على أية حال ، أرى الأمور من هذه الزاوية" أو “سأفكر فيما قلته لي”..
* يمكن أن تعبر عن عدم تقبل النقد بكيفية مهذبة بثقة ووضوح مثلا : "آسف أنك ترى الأمور بهذا الشكل، لكنني لاأتفق معك إطلاقا"  أو كقولك لمن ينتقدك و يتهمك بتأخرك الدائم عن موعد العمل، "هذا غير صحيح أنا لا أتأخر دائماً عن موعد العمل"..
7.إذا عجزت عن التزام الهدوء ويوشك الغضب أن يفقدك السيطرة على نفسك : يمكنك آنداك أن  تنصرف أو تغادر الغرفة، خاصة إذا كان الإنتقاد مجحفا في حقك وتخطى الحدود، فذلك هو أحسن رد، ويسمح لك بحماية نفسك من الخطر إذا ما شعرت أن من ينتقدك يكاد يذخل معك في عراك..


كيف ترد على من يقول لك كلاما لا يعجبك أو كلاما يجرح مشاعرك !

أفكار  خاطئة سلبية وأفكار  صحيحة ايجابية للرد على النقد

تفكير خاطئ
تفكير صحيح
حين أدافع عن حقوقي الشخصية وأعبر عن أفكاري ومشاعري وأرد بثقة ووضوح وصدق على انتقادات الآخرين فسوف يجعلهم ذلك غاضبين مني وقد يتخدون موقفا سلبيا مني..
 إذا كان ردك مهدبا واضحا تحترم فيه نفسك والآخرين وتدافع بثقة عن حقك الشخصي،  فسلوك الآخرين اتجاهك يميل أكثر للإيجابية، إن كان سلبيا فتلك مشكلتهم وليست مشكلتك..  
أخاف إن أنا عبرت عما أشعر به بكل صدق ووضوح، أن أجرح مشاعر الغير..
ما يهمك حقا هو شعورك تجاه  نفسك، ليس مسؤوليتك أن تثبث شيئا للآخرين ، يجب أن تعرف بأنك لا تستطيع إرضاء الجميع طوال الوقت، قد يشعر البعض بجرح مشاعرهم وآخرون لا، وهذه ليست مسؤوليتك..
أخشى أن أضع نفسي في موقف محرج أو أتعرض للسخرية ان أنا طرحت أسئلة غبية..
أنت وأنا لسنا أشخاصا مثاليين وليس هناك شخص كامل،  لي مميزات كما لي عيوب لي حق ارتكاب الأخطاء،  والمهم هو أني أحب نفسي أحترم نفسي أتقبل نفسي وأثق في نفسي وعلى الآخرين أن يتقبلونى كما أنا، إن كرهني أحدهم فتلك حريته ، ولا تنقص في محبتي لنفسي في شيئ..


أحيانا قد لانتفق على انتقاد الآخرين لنا، ولكن مع ذلك علينا أن ننصت باهتمام وأن نحسن الظن حتى يتضح العكس، عليك ألا تجعل آراء الآخرين فيك تدل عليك، فكّر في الأشخاص الناجحين من فنانين ورياضيّين ورجال أعمال  ممن بدؤوا من الصفر وبشكل بسيط، لقد  تعرّضوا للرفض ولعدة انتقادات في بداية مشوارهم ، فهل توقفوا !
يقول Ralph Waldo Emerson ( أديب وفيلسوف وشاعر أمريكي): 
أيا كان الطريق الذي اخترت أن تسلكه في حياتك  فستجد دوما من يقول لك إنه الطريق الخطأ، وفي ذلك الطريق ستجد عقبات وأسباب تدعوك إلى الإقتناع  بحقيقة  قول من انتقدك .. لكن إكمال السير في هذا الطريق حتى النهاية ستحتاج منك الشجاعة..
فيديو مقترح : 

ツ هل أعجبك ما قرأت ؟

عندما يقولون لك كلاما لا يعجبك أو كلاما يجرح مشاعرك ! Reviewed by محمد ابليل on 2:22:00 م Rating: 5
جميع الحقوق محفوظة lifeskills-coach.com تعلم المهارات الحياتية لمزيد من النجاح والتحفيز © 2014 - 2018
ـ يسمح باعادة نشر محتوى المدونة، شرط أن يوضع اسم الكاتب وصفته (محمد ابليل " أستاد المهارات الحياتية" ) تحت المقال المراد اعادة نشره مع اضافة رابط المقال كذلك يمكن الضغط عليه، ليحيل إلى المقال الأصلي.
Designed by Mourad Blil

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

ENERGIESHOW 2015 الصحة النفسية والتنمية البشرية وتطوير الذات. يتم التشغيل بواسطة Blogger.